تاريخ النشر2021 3 December ساعة 15:35
رقم : 529178

الامين العام لمجمع التقريب : جهاد ومقاومة اهل السنة في غزة شدد الخناق على الصهاينة

تنا - خاص
قال الشيخ الدكتور حميد شهرياري ، ان المقاومين من اخواننا اهل السنة في قطاع غزة شددوا الخناق على الكيان الصهيوني ، كما احبط اهل السنة في كردستان الايرانية جميع محاولات الاستكبار الفتنوية والتفريقية .
الامين العام لمجمع التقريب : جهاد ومقاومة اهل السنة في غزة شدد الخناق على الصهاينة
وخلال الزيارة التي يقوم بها في محافظة كردستان القى الامين العام لمجمع التقريب كلمة قبل خطبة الجمعة في مسجد جامع مدينة سنندج ، ذات الاغلبية السنية ، اشار فيها الى التقارب الاخوي بين الشيعة والسنة الذي تحقق في ايران ووقوفهم جنبا الى جنب ضد مؤامرات الاستكبار العالمي .

الاكراد فخر الجمهورية الاسلامية
واضاف الشيخ شهرياري الى ان القومية الكردية هم فخر الجمهورية الاسلامية حيث اثبتوا خلال اربعة عقود بعد انتصار الثورة ، ولائهم لهذا النظام وضحوا من اجل الحفاظ على سيادة ارضه وترجموا الاتحاد مع اخوانهم الشيعة على ارض الواقع ، ولهذا قدموا اغلى ما عندهم من الشهداء العظام امثال الشهيد شيخ الاسلام والشهيد ماموستا عالي وكثير من رجال الدين البارزين ، لكي لا يرضخوا تحت وطأة الاستكبار .  

واضاف قائلا " نيابة عن قائد الثورة الاسلامية وجميع المسؤولين اشكر الشعب الكردي صموده ومقاومته ودفاعه عن الثورة الاسلامية خاصة مشاركتهم في الدفاع ارض الوطن خلال الحرب الثماني سنوات التي فرضت على ايران  " .

واشاد الشيخ شهرياري جهود الشعب الكردي ذات الاغلبية السنية ، مساعيه لتحقيق التقارب المذهبي والاتحاد مع سائر المذاهب خاصة الشيعة وبناء التعايش السلمي في محافظة كردستان ، مشيرا الى صمودهم وجهادهم في طرد المعتدي البعثي من ارض الوطن واستعادة الامن والاستقرار لهذه المحافظة بفضل جهادهم ودماء شهداءهم .
 
الهجوم على سورية للقضاء على محور المقاومة
ومن اشار سماحة الامين العام لمجمع التقريب الى الحرب الكونية على سورية بان الهدف هو التخلص من محور المقاومة لضمان امن واستقرار الكيان المحتل ومن ثم تمزيق الدول الاسلامية الى دويلات طائفية وعرقية .

وفي هذا السياق اشار الى جهاد الشهيد الجنرال قاسم سليماني وسائر قادة الحرس الثوري والمدافيعن عن الحرم ، الى جانب جهاد المقاومين من حزب الله ، وكيف انهم استطاعوا احباط المؤامرة الكبرى للمستكبر الامريكي والغربي في هذه الارض .  

واكد سماحته ان جميع نقاط الكيان الصهيوني في مرمى صواريخ حزب الله وان هذا الكيان اثبت انه اهون من بيت العنكبوت وان دعم ايران لمحور المقاومة (سورية – لبنان – فلسطين – اليمن ) وضع الاعداء في مأزق عاجزين من ان يتآمروا ضد ايران خاصة في المناطق السنية ككردستان الايرانية لبث الفتن الطائفية .

وقال الشيخ الدكتور شهرياري ان الولايات المتحدة اليوم متخوفة من اتساع رقعة المقاومة في المنطقة ودعم ايران للمقاومين ولهذا يطرحون موضوع تحديد القوة الصاروخية الايرانية في المفاوضات النووية كقوة رادعة امام اطماعهم اللاشرعية .  

 
http://www.taghribnews.com/vdcbz9bswrhb58p.kuur.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني