تاريخ النشر2021 1 December ساعة 21:58
رقم : 529044

الامين العام لمجمع التقريب : العدو انتقل من اغتيال الشخصيات الى اغتيال الفكر والهوية الدينية

تنا - خاص
اكد الشيخ الدكتور حميد شهرياري ، ان هدف الاعداء من الحرب الناعمة هو تغيير الهوية الدينية وزرع اليأس والقنوط في نفوس الشباب .
الامين العام لمجمع التقريب : العدو انتقل من اغتيال الشخصيات الى اغتيال الفكر والهوية الدينية
وفي كلمة له في ملتقى طلبة علوم الدين والنخب الجامعية والحوزوية والنسوة المثقفات في محافظة كردستان ، اشارالامين العام لمجمع التقريب الى تطور وتقدم الجمهورية الاسلامية في عدد من المجالات ، مؤكدا على ضرورة مكافحة البطالة والفقر التي تفاقمت في الاونة الاخيرة نتيجة الحصار الاقتصادي الظالم على ايران .

وقال الشيخ شهرياري ان استراتيجية الحكومة الجديدة هو توطيد العلاقات مع الدول الاقليمية ، ولهذا اكد على ضرورة تعزيز العلاقات بين محافظة كردستان الايرانية مع اقليم كردستان العراق في كافة المجالات الاقتصادية والثقافية والامنية .

وقال ان الشعب في ايران هو من ينتخب رئيس الجمهورية ونوابه في البرلمان وهي نعمة تفقدها كثير من شعوب المنطقة  ، مشيرا الى افغانستان وبعد 20 عاما من الاحتلال الامريكي لا زالت تفتقد الى حكومة مستقلة وحتى تركيا وباكستان تواجه مشاكل في هذا المجال .

ومن ثم اشار الى هدف الاعداء من الحرب الناعمة وهي نشر الافكار المنحرفة واغتيال الهوية الدينية بدل اغتيال الشخصيات وزرع اليأس والقنوط والكسل في نفوس الشباب ، مؤكدا ان العدو لا يستطيع ان يحقق هدفه بسبب الوعي واليقضة الموجودة لدى الشعب ، ولكنه اشار في نفس الوقت الى ضرورة استخدام احدث الوسائط الحديثة لمواجهة الحرب الناعمة للعدو .

وعن صمود الشعب الايراني والكردي خلال الحرب البعثية التي فرضت علي ايران قال الشيخ شهرياري ان الشعب الايراني وخلال تلك الدفاع المقدس اثبت وعيه ووحدته وان العدو لم يستطع ان يثير الاختلافات والفرقة ويزعزع من ارادته وعزمه .  

ومن ثم ندد الامين العام لمجمع التقريب بشدة التطبيع الخياني لبعض الدول العربية مع الكيان المحتل .
 
http://www.taghribnews.com/vdcdon0koyt0xz6.422y.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني