تاريخ النشر2019 23 July ساعة 21:53
رقم : 431065
خلال استقباله نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس "صالح العاروري"

شمخاني: الخطط التي تتعارض مع إرادة الشعب الفلسطيني لن تؤتي ثمارها أبداً

تنا
أكد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني الأدميرال "علي شمخاني" خلال استقباله نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس "صالح العاروري" ان المخططات المزيفة التي تتعارض مع إرادة الشعب الفلسطيني لن تؤتي ثمارها أبداً.
شمخاني: الخطط التي تتعارض مع إرادة الشعب الفلسطيني لن تؤتي ثمارها أبداً
أكد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني الأدميرال "علي شمخاني" خلال استقباله نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس "صالح العاروري" ان استراتيجية الجمهورية الاسلامية مبنية على دعم المقاومة الفلسطينية ضد الكيان الصهيوني, مشيراً الى ان المبدأ الأساسي في دعم القضية الفلسطينية مستوحى من الثورة الاسلامية وسوف يسمتر الدعم حتى النصر الكامل ضد المحتلين قتلة الأطفال.

ووصف شمخاني الخطة المسماة "صفقة القرن" بأنها صفقة فاشلة ولا يمكن تطبيقها, مضيفًا انه إلى جانب نمو وتطور فصائل المقاومة وتوسيع دورها في التطورات المهمة في المنطقة، فإن الكيان الصهيوني ومؤيديه في ظروف هشة والى زوال والخطط المزيفة التي تتعارض مع إرادة الشعب الفلسطيني لن تؤتي ثمارها أبداً.

وأشاد الأدميرال شمخاني بصمود ومقاومة الشعب الفلسطيني ضد المحتلين وضرورة المواجهة المستمرة للسياسات القمعية للكيان الصهيوني ضد المسلمين, قائلاً: اليوم، أنصار فلسطين في جميع أنحاء العالم يعتقدون أن السبيل الوحيد لكسب حق الشعب هو الاعتماد على إرادة الشعب والمقاومة الإسلامية.

من جهته عبر "صالح العاروري عن امتنانه لاستمرار دعم الجمهورية الإسلامية الايرانية لمقاومة الشعب الفلسطيني، منوهاً الى إن الأعمال العدائية الأمريكية والصهيونية مع الجمهورية الإسلامية واستخدام وسائل العقوبات والتهديدات لم تكن قادرة على تقويض تصميم إيران على دعم فلسطين.

  واكد تضامن حماس مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية، منوها الى أن أي عمل عدائي ضد إيران هو بالفعل عمل عدائي ضد فلسطين ومسار المقاومة، والمقاومة ستكون في الخط الأمامي لدعم إيران.

/110
http://www.taghribnews.com/vdciqza5wt1apu2.scct.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني