تاريخ النشر2017 25 October ساعة 21:04
رقم : 290345

المقداد: سوريا مستمرة في محاربة الارهاب واجتثاثه بالتعاون مع الحلفاء والاصدقاء

تنا
اكد نائب وزير الخارجية السوري "فيصل المقداد" خلال لقائه بطهران اليوم الاربعاء، رئيس مجلس الشورى الاسلامي "علي لاريجاني"، ان سوريا مستمرة في محاربة الارهاب واجتثاثه بالتعاون مع الحلفاء والاصدقاء مهما بلغ الدعم المقدم للارهابيين.
المقداد: سوريا مستمرة في محاربة الارهاب واجتثاثه بالتعاون مع الحلفاء والاصدقاء

وقال "فيصل المقداد" خلال هذا اللقاء : ان سوريا مستمرة في محاربة الارهاب واجتثاثه بالتعاون مع الحلفاء والاصدقاء مهما بلغ الدعم المقدم للارهابيين وان التقدم مستمر نحو الحدود العراقية لتحرير البوكمال، مشيرا الى انه لولا دعم الولايات المتحدة الاميركية للارهابيين وعرقلتها تقدم الجيش السوري وحلفائه لتم القضاء على تنظيم داعش الارهابي.

واضاف المقداد : نحن لا يمكن ان نثق بالتوجهات التركية، مشيرا الى ان ما قامت تركيا به تجاه سوريا والعراق شجع الاكراد على محاولات الانفصال، مؤكدا ان دخول الدبابات والاسلحة الثقيلة التركية الى ادلب مخالف لاتفاق استانا والمقررات الدولية وهو مرفوض تماما وسنقف امامه.

ولفت المقداد الى ان وجهات النظر السورية الايرانية متطابقة حيال الاوضاع في سوريا والمنطقة وخاصة لـ "جهة محاربة الارهاب ورفض مشاريع التقسيم والتأكيد على سيادة ووحدة وسلامة اراضي دول المنطقة.

ونوه المقداد بموقف ايران الداعم لقضايا المنطقة قائلا: ان سياسة ايران حكيمة وتحافظ على السلم والامن في المنطقة والعالم.

واكد المقداد دعم سوريا لموقف ايران حول الملف النووي، مشيرا الى ان العالم اصبح يعي ما تقوم به اميركا من انتهاك للقانون الدولي وتدمير ما تم التوصل اليه في اطار الاتفاق الذي وقعته ايران مع الدول الست الكبرى، واوضح ن الولايات المتحدة الاميركية اصبحت معزولة حتى من اقرب حلفائها بينما يقف العالم موحدا مع ايران بوجه سياسات اميركا الخطرة.

وفيما يتعلق بالاوضاع شمال العراق جدد المقداد التأكيد على ان سوريا تدعم وحدة وسيادة العراق، مبينا ان مشروع الاستفتاء في اقليم شمال العراق مرفوض وهو يخدم مصالح كيان الاحتلال الاسرائيلي والولايات المتحدة الاميركية في المنطقة.
\110

 
http://www.taghribnews.com/vdcc0xqip2bqo18.caa2.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني