تاريخ النشر2015 18 November ساعة 10:39
رقم : 212133

روسيا ولأول مرة تستخدم طائرات استراتيجية في ضرب داعش

تنا
تضاعف روسيا طلعاتها الجوية ضد مواقع داعش الارهابي في سوريا حسب ما اعلنه وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو ، حيث دمرت 140 موقعا للجماعات الارهابية خلال يوم واحد .
طائرات استراتيجية روسية فوق سماء سوريا
طائرات استراتيجية روسية فوق سماء سوريا

وفي وقت سابق من الثلاثاء أمر الرئيس الروسي بصفته القائد الأعلى للقوات المسلحة، بتكثيف الغارات على مواقع الإرهابيين في سوريا، لكي يدرك المجرمون أن "الانتقام لا مفر منه"، في إشارة إلى تورط الإرهابيين في تفجير الطائرة الروسية في سيناء.

كما أعلن شويغو عن بدء مشاركة قاذفات استراتيجية روسية بعيدة المدى في توجيه الضربات إلى مواقع "داعش" في سورياة موضحا أن الحديث يدور عن طائرات " تو-160" و"تو-95 إم إس" و"تو-22 إم3" تابعة للطيران الروسي بعيد المدى.

وأوضح أن 12 قاذفة روسية استراتيجية من طراز "تو-22 إم 3" شاركت فجر الثلاثاء 17 نوفمبر في توجيه الضربات إلى معاقل "داعش" في الرقة شمال سوريا. ومن ثمة قامت طائرات "تو-160" و"تو-95 إم إس" بإطلاق 34 صاروخا مجنحا على مواقع الإرهابيين في ريفي حلب وإدلب.

بدوره قال قائد الطيران الروسي بعيد المدى أناتولي جيخاريف في سياق تقديم تقريره للرئيس بوتين إن طائرات "تو-160" و"تو-95 إم إس" في سياق مشاركتها في العمليات بسورية بقيت في الجو لمدة تجاوزت 8 ساعات، فيما قطعت طائرات "تو-22 إم3" مسافة تجاوزت 4500 كيلومتر.

بدوره كشف رئيس هيئة الأركان الروسية فاليري غيراسيموف أنه سيتم إشراك 25 طائرة إضافية تابعة للطيران بعيد المدى إلى العملية ضد "داعش"، بالإضافة 8 قاذفات واعدة من طراز "سو-34"، و4 مقاتلات "سو-27 إس إم".

وتابع أن الغارات الروسية على صهاريج النفط وبعض المنشآت النفطية في الأراضي الخاضعة لسيطرة "داعش" أدت إلى تقليص قدرات التنظيم الإرهابي على الاتجار بالنفط بقدر كبير.
http://www.taghribnews.com/vdcbf5b5frhb88p.kuur.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني