تاريخ النشر2012 6 December ساعة 13:01
رقم : 117436
وزير الخارجيّة السوري

المقداد: لا يجوز إستخدام الكيميائي ضد شعبنا حتى لوْ إمتلكناه

تنا - بيروت
قالها بوضوحٍ تام وزير الخارجية السوري فيصل المقداد للمرة المليون،"لا يجوز إستخدام الأسلحة الكيميائية ضد الشعب حتى لو كانت سوريا تمتلك هذا النوع من الأسلحة،قلتُ "لوْ" لدينا أسلحة كيميائية ولم أقل إننا نمتلكُها".. هي رسالةٌ من سوريا إلى كل من يلوّح بالخطر من السلاح الكيميائي بأنها ورقةٌ لَعبٍ خاسرة
المقداد: لا يجوز إستخدام الكيميائي ضد شعبنا حتى لوْ إمتلكناه
جدّد وزير الخارجية الروسي فيصل المقداد التأكيد على أن السلطات السورية لن تلجأ ولا يمكن أن تستخدم الأسلحة الكيميائية ضد المواطنين السوريين حتى لو كانت لدى سوريا هذه الأسلحة.

وأوضح المقداد للرأي العام السوري والعالمي اليوم الموقف من السلاح الكيميائي بالقول "قلنا في مناسبات وأوقات مختلفة، إنه حتى لو كان لدى سوريا أسلحة كيماوية، فإنه لا يجوز لنا إستخدامها ضد شعبنا"، مضيفا "قلت لو لدينا أسلحة كيماوية، ولم أقل إننا نمتلكها". 

روسيا تجدد دعمها لسوريا وتطرح أفكاراً جديدة للحل 
في السياق نفسه،جددت روسيا رفضها دعوات تركيا وبريطانيا وقطر لرحيل الرئيس السوري بشار الأسد، مؤكدةً أن ذلك أمرٌ غير مقبول لأنه يمكن أن يقود الى تفاقم الوضع. 

وقال المتحدث بإسم الرئيس فلاديمير بوتين ديمتري بيسكوف إن دبلوماسيينَ روس وأتراكاً سيعكفون قريباً على بحث أفكار جديدة إنبثقت عن المحادثات بين بوتين ورئيس الوزراء رجب طيب أردوغان لإنهاء الأزمة في سوريا. 

كما أوضح بيسكوف أن الدبلوماسيينَ سيبحثون بعض الأفكار غير المتداولة لمعرفة مدى فاعليتها في حل الأزمة،لافتاً على هامش قمة الكومنولث في عاصمة تركمانستان عشق أباد أنه لا يعرف إلى أي مدى ستكون تلك الأفكار مقبولة من الجانبين في سوريا.
http://www.taghribnews.com/vdcbfzb80rhb8ap.kuur.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني